حَقَّق فريق برشلونه الأحد تعادلا بشق الأنفس فى الدقائق الاخيره مـن مباراة صعبة امام مضيفه غرناطة. وضيع النادي الكتالوني نقطتين مهمتين بالنسبة له فى اطار سعيه للعودة الي قمة الليغا. لكن هذا التعثر لم يمنع لاعـب النادي، الشاب مـن أصل مغربي لمين جمال مـن دخول التَّارِيخُ. وأصبح أصغر لاعـب يسجل هدفا فى تاريخ الليغا.

نشرت فى:

3 دقائق

سقط فريق برشلونه فى فخ التعادل بهدفين لمثلهما امام مضيفه غرناطة، لكن لاعبه الشاب لمين جمال دخل التَّارِيخُ. وأصبح اللاعب الإسباني المغربى أصغر لاعـب يسجل هدفا فى الليغا وعمره 16 عاما و87 يوما.

وسجل البديل سيرجي روبرتو هدفا متأخرا لبرشلونة، وهو ما مكن النادي الكتالوني مـن الحصول على نقطه واحده بعد كثير مـن العناء. 

وأحرز بريان ساراجوسا مهاجـم غرناطة هدفين فى الشوط الاول ليمنح أصحاب الأرض التقدم، لكن جمال هز الشباك مـن مدى قريب ليعيد برشلونه للمباراة قبل الاستراحة مباشرة.

وتصدى أندريه فيريرا حارس غرناطة لسلسلة مـن الفرص ليحافظ على ترصد فريقه، لكن روبرتو أدرك التعادل أخيرا عندما أرسل تسديدة مباشرة بعد تمريرة عرضية مـن الظهير الأيسر أليخاندرو بالدي فى الدقيقه 86.

ويحتل برشلونه المركـز الثالث برصيـد 21 نقطه مـن تسع مباريات متأخرا بفارق نقطه واحده عَنْ جيرونا صاحب المركـز الثانى وثلاث نقاط عَنْ ريال مدريد.

ويأتي اتليتكو مدريد فى المركـز الرابع برصيـد 19 نقطه وله مباراة مؤجلة.

وحطم جمال الرقم القياسي المسجل باسم فابريس أولينجا لاعـب ملقة الذى سجل امام سيلتا فيجو فى 2012 وعمره 16 عاما و98 يوما.

وفي أغسطس آب، حطم الرقم القياسي لأصغر لاعـب فى برشلونه بمشاركته الأولى بمباراة رسمية ثم أصبح أصغر لاعـب إسباني دولي وهداف وعمره 16 عاما و57 يوما عندما ســاهم لأول مرة مع المنتخـب الاول خارج أرضه امام جورجيا فى تصفيات بطوله أوروبا 2024 الشهر الماضي.

وضمن هدفا جمال وروبرتو نقطه لبرشلونة الذى عانى فى الشوط الاول، لكنه هيمن على المباراه فى وقت متأخر عندما تصدى فيريرا حارس غرناطة لعدة فرص خطيرة.

وأهدر ساراجوسا فرصتين على الأقل بخلاف الهدفين لتعزيز ترصد غرناطة بالشوط الاول.

وأرسل تسديدة هائلة أيضا ارتدت مـن القائم فى الدقيقه 87 بعدما أدرك روبرتو التعادل لبرشلونة بتسديدة مباشرة مـن تمريرة عرضية مـن بالدي.

واشتكى لاعبو برشلونه والمدرب تشابي هرنانديز بشدة للحكم بعد إلغاء هـدف جواو فيلكس فى الوقت المحتسب بدل الضائع بداعي تسلل مثير للجدل اثناء بناء الهجمة.

وقال تشابي لمنصة داوزن “اعتقد أننا كنا نستحق المزيد لكننا دفعنا ثمن أخطائنا. مـن الواضح أننا لا نستطيع دخول الْمَلْعَبُ بهذه الطريقة. كنا صبورين وهيمنا على المباراه.

“مـن المؤسف أنه كان يتعين علينا العودة مـن التأخر 2-صفر بعد هجمتين مرتدتين. شعوري بشكل عَامٌ جيد لكننا أهدرنا نقطتين”.

فرانس24/ رويترز