ذكرت اخبار صحفية فرنسية ان حاشية نجولو كانتي، لاعـب وسـط الاتحاد تضغط على ديدييه ديشان، مدير فني المنتخـب الفرنسي قبل بداية يورو 2024 الصيف القادم.

ولم يستدع ديشان، كانتي لتمثيل المنتخـب الفرنسي منذ مدة طويلة إلا أنه قد يعود لخيارات المدرب الفرنسي بعدما بات يلعـب بانتظام فى صفـوف الاتحاد.

وقال موقع “lefootenbref” الفرنسي: “كانتي بعث مؤخرا برسالة الي ديشان أشار فيها الي استعداده للعودة الي المنتخـب الفرنسي”.

وأضاف: “لسنوات عديدة، كان نجولو كانتي أحد ركائز منتخـب فرنسا. واعتبر غيابه اثناء نهائيات كاس العالم الاخيره بمثابة ضربة قاسية لديشان”.

وتابع: “الان بعد ان وجد اللاعب وقتًا منتظمًا للعب فى فريق الاتحاد، يبدو ان عودته الي النادي الفرنسي ممكنة. ومع ذلك، يبدو ان مدير فني الديوك متردد فى ضـم كانتي كبديل للاعبين مثل تشواميني، رابيوت أو كامافينجا”.

وواصل: “حاشية كانتي لا تقبل هذا الوضع. وفي مقابلة مع صحيفة ليكيب، أراد الوفد المرافق للاعب إرسال رسالة واضحة الي ديشان”.

وأوضح: “لقد أكدوا فى البداية ان كانتي لن يتسبب أبدًا فى حدوث اى مشكلة دَاخِلٌ غرفه الملابس، حال لم يشارك بشكل أساسي”.

وأكمل: “مـن الواضح ان هذا البيان هو وسيلة لتشجيع ديشان لإعادة كانتي الي صفـوف فرنسا والمشاركة فى يورو 2024”.

وأفادت: “اعلنت حاشية كانتي عَنْ رغبتها فى رؤية اللاعب يفوز بلقب يورو 2024 مع منتخـب فرنسا، قائلين.. كل ما يحتاجه اللاعب هو التتويج باليورو، سيكون أمرًا رائعًا ان يختم كانتي مسيرته الدولية بهذا البطولة”.

وأتمت: “فى نهاية المطاف، يعود القرار الي ديشان، إذ يقع على عاتقه اختيار اللاعبـين الذين سيمثلون منتخـب فرنسا بأفضل شكل ممكن اثناء بطوله يورو 2024”.